التعليم عن بُعد .. الضرورة والعوائق التعليم عن بُعد .. الضرورة والعوائق  
إضاءة على كيفية استعمال اللغة في مواقف التواصل الضدية إضاءة على كيفية استعمال اللغة في مواقف التواصل الضدية  
" التعلم عن بعد " د. سماهر السرحان  
جامعة اليرموك تسمح لطلبتها التسجيل 12 ساعة في الفصل الصيفي جامعة اليرموك تسمح لطلبتها التسجيل 12 ساعة في الفصل الصيفي  
  عميدة شؤون الطلبة باليرموك تلتقي طلبة الجاليات العربية عميدة شؤون الطلبة باليرموك تلتقي طلبة الجاليات العربية  
 التربية والتعليم.3 التربية والتعليم.3  
الجزء الثاني من بحث التربية والتعليم. الجزء الثاني من بحث التربية والتعليم.  
التربية والتعليم. التربية والتعليم.  
جامعة عجلون الوطنية تنظم يوم غد اليوم العلمي لكلية الحقوق Inbox جامعة عجلون الوطنية تنظم يوم غد اليوم العلمي لكلية الحقوق Inbox  
يوميات مشرف تربوي يوميات مشرف تربوي  
مصانع الرجال: 23 مصانع الرجال: 23  
الجامعة الألمانية الأردنية تحرز مراكز متقدمة في  امتحان الكفاءة الجامعية الجامعة الألمانية الأردنية تحرز مراكز متقدمة في امتحان الكفاءة الجامعية  
أحياها الشاعر حيدر محمود: نــدوة شــعريــة في اليـرمـوك أحياها الشاعر حيدر محمود: نــدوة شــعريــة في اليـرمـوك  
القبعة والكاتب القبعة والكاتب  
دوام جامعة اليرموك ليوم غد الخميس دوام جامعة اليرموك ليوم غد الخميس  
الأردنية والتكنولوجيا من أفضل 10 جامعات عربية الأردنية والتكنولوجيا من أفضل 10 جامعات عربية  
الادارة المدرسية الناجحة وأهميتها في العملية التعليمية الادارة المدرسية الناجحة وأهميتها في العملية التعليمية  
محاضرة في جامعة عجلون الوطنية حول خدمات الصيرفة الإسلامية محاضرة في جامعة عجلون الوطنية حول خدمات الصيرفة الإسلامية  
مؤتمر التعددية الثقافية في اللغة والأدب في جامعة الزيتونة الأردنية مؤتمر التعددية الثقافية في اللغة والأدب في جامعة الزيتونة الأردنية  
محاضرة لرئيسة بعثة صندوق النقد الدولي بالهاشمية محاضرة لرئيسة بعثة صندوق النقد الدولي بالهاشمية  
د.عبد الرحيم مراشدة (لو تنحني)  
 د.اسمهان الطاهر دور المرأة في المعترك السياسي  
رضوان صابر تتجملين  
أحمد الخطيب قصيدة المقهى  
يوسف أحمد أبو ريدة في موكب النور ----  
(سعیدة باش طبجي*تونس) عَلَی وِسَادِ الحُلْم  
جواد يونس جائزة المربي الراحل الأستاذ (يونس أبو هليل) - رحمه الله - النسخة الخامسة  
محمد الصمادي رحلة الشغف  
سكينة الرفوع "رُعاف التّشظي"  
أ.د. باديس فوغالي الجزائر من فيوضات المدينة 38 مصطفى نطور  
 
رحلة الشغف التي بدأت و لم تنته ... من السؤال الصعب يبدأ رحلة شغفه ، " كيف ألتقط الصور ، من أي زاوية ، كيف تختار اللحظة ، متى ترضى عن صورتك ؟ لم يجد إجابة لأسئلته ، لكنه بيقين قلبه يهتدي ، حيث كان حدس الحاذق الفطن يرشده ، بإحساس الشاعر تراه يباغت لحظات السكون ، ليستفز هديل الحمام ، من وميض الفراشات

حنين... وسبع أخريات

يوميات ميت
  9277347
 
23/ 09/ 2020   
   د.اسمهان الطاهر
فكر إيجابي هادف..
 

فكر إيجابي هادف..

د.اسمهان ماجد الطاهر
أن نشر الحقائق بشفافية وتشجيع الفكر الإيجابي ونبذ المبالغة في تهويل الامور بات مطلباً اساسياً وليس ترفاً فكرياً. على الاعلام المسموع والمقروء أن يلعب دوراً فاعلاً في نشر الحلول الممكنه بالاستعانة بالخبراء الاقتصاديين والاجتماعيين القادريين على تحليل الواقع واقتراح الحلول مع ضرورة التمسك بالتحفيز الإيجابي وتجنب الاسلوب الهجومي الذي اعتنقته الكثير من الاذاعات والقنوات التلفزيونية بهدف تحقيق انتشار وجذب مشاهدين ومستمعين.
أن نشر السلبية وتجريح الشخصيات العامة والسياسية بات أمرأً معيباً في حقيقة الامر ويجعل الكثير من البشر يصاب بالإحباط وينشر حالة من الازمة النفسية والانسانية تفوق الازمات السياسية والاقتصادية.
أن دراسة الواقع ومحاولة حل المشاكل هو المطلوب وليس خلق أزمة نفسية بالكلام السلبي الذي يجعل الحال يزداد سوءاً وفي النتيجة لن ينفع البشر بشيء. ما ننشده اعلام وصحافة واعيه وقادرة هلى توجيه البشر نحو ابواب الخير وعصف التفكير بالحلول بدلاً من الندب والتذمر مع تحفظنا ومعرفتنا وعدم جهلنا ببعض الحقائق القاهرة للاسف، لكننا نبقى نستمد هدوء النفس من وسع السماء، وقوة ارادة الشمس وقدرتها على محو الغيوم.
فالانسان يولد بفطرة نقية بريئة لا يشوبها عيب، كصفحة بيضاء جميلة ومع الحياة وظروفها ومؤثرتها الكثيرة وضغوطها يضعف بعض البشر ويفقد بوصلة الحق وتبدأ النفس بالخروج عن فطرتها السليمة نحو سواد وسوداوية مكتسبة. أن العقل السليم والانسانية الطيبة رفيقان لا يفترقان مهما كانت الظروف صعبة.
في حقيقة الامر وبعد قرأة مجموعة من المقالات المتعلقة بموضوع انتشار الجرائم والفكر السلبي يمكن إستنتاج أن الحاجة المادية أو الطمع المادي الذي يصاحبه جهل بالحقائق والمباديء السليمة الحقيقية سبب للعديد من المشاكل الاجتماعية والانسانية وأن التذمر والشكوى والتصعيد والمبالغة في تصوير سوء الوضع الاقتصادي ليس في صالح أحد. أخذين بعين الاعتبار ضرورة الشفافية لكن من ذو الاختصاص والحكمة والقدرة على توضيح الصورة دون خلق أزمات تضيق نفس المواطن.
كل مشاكل ومصائب الحياة سببها مشاعر سلبية يختزنها البشر في لحظات ضيق او مراحل صعبة، ونتيجة لإعتناقهم تبريرات غير منطقية ونقص في المعرفة الواضحة يفقد البعض اليقين ويبتعد عن الفطرة السليمة وينحدر نحو يأس قاتل وحزن مميت يفتك به وبالأخرين بعيداً عن كل فهم حقيقي للحياة الانسانية الحقيقية .
كيف لنا أن نبرر قتل الابناء بداعي الفقر وهل عدنا الى العصر الجاهلي ألم يقل الله في كتابه الكريم( ولا تقتلوا أولادكم خشية إملاق نحن نرزقهم وإياكم) صدق الله العظيم.
لقد اصبحت الدنيا أكبر هم بعض البشر رغم انهم عابرون ولن يحملوا منها ومن متاعها شيء. فهناك بشر يشعرون باليأس والاحباط نتيجة ضيق ذات اليد أو قلة الموارد أو ضعف المقدرة الاقتصادية، وهناك شريحة من البشر تقضي العمر بجمع المال وتكدسه دون التوقف ولو لدقيقة للتفكير بما سيأخذون من ذلك المال عند الرحيل عن الدنيا، قصور وسيارات وأرصدة مكدسة في البنوك ستبقى في الدنيا ويغادر المالكون بثوب ابيض ثمنه دراهم قليله.
لقد وجد المال لهدف لكنه ليس غايه في حد ذاته وبالتالي على الاغنياء الزهد في الدنيا والشعور بالأخرين ممن لا يملكون المال، فلو تم جدلاً تقسيم الثروات وخيرات الامم بالتساوي بين البشر لن يبقى فقر في العالم هذا ما صرح به العديد من خبراء الاقتصاد.
أن اثمن ما خلق الله في الانسان عقله ، كل الموارد تنضب وتستهلك وتنتهي الا العقل البشري كلما استخدمته كلما وجه حياتك نحو غنى النفس نحو طريق الانسانية نحو بركة في الحياة ووسعة في الصدر وهدوء في النفس ولو تم استخدامه بضمير وبحس إنساني صادق لوجد الحل للكثير من مشاكل ومعاناة البشر.
لا تنمية اقتصادية بعيداً عن تنمية اجتماعية ونشر فكر إيجابي معتدل متوسط يراعى مشاعر جميع البشر ويعنى بكل فئات وطبقات المجتمع وهنا يتجلى دور الاعلام والصحافة جلياً في نشر هذا الفكر الايجابي الهادف لنشر الخير وهدوء النفس. وهنا اسمحوا لي أن اشجع كل من يرغب بالاحتفاظ بصحته الجسدية والنفسية الاستماع للقنوات الاذاعية والتلفزيونية التي تشجع الايجابية والصبر والالهام . 

جريدة الرأي الأردنية

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏د.اسمهان الطاهر‏‏، ‏‏لقطة قريبة‏‏‏



تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط ، ويحتفظ موقع 'ألوان للثقافة والفنون' بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أو خروجا عن الموضوع المطروح ، علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .



اختر هنا لادخال التعليق

الاسم
التعليق
أدخل الرقم السري