التعليم عن بُعد .. الضرورة والعوائق التعليم عن بُعد .. الضرورة والعوائق  
إضاءة على كيفية استعمال اللغة في مواقف التواصل الضدية إضاءة على كيفية استعمال اللغة في مواقف التواصل الضدية  
" التعلم عن بعد " د. سماهر السرحان  
جامعة اليرموك تسمح لطلبتها التسجيل 12 ساعة في الفصل الصيفي جامعة اليرموك تسمح لطلبتها التسجيل 12 ساعة في الفصل الصيفي  
  عميدة شؤون الطلبة باليرموك تلتقي طلبة الجاليات العربية عميدة شؤون الطلبة باليرموك تلتقي طلبة الجاليات العربية  
 التربية والتعليم.3 التربية والتعليم.3  
الجزء الثاني من بحث التربية والتعليم. الجزء الثاني من بحث التربية والتعليم.  
التربية والتعليم. التربية والتعليم.  
جامعة عجلون الوطنية تنظم يوم غد اليوم العلمي لكلية الحقوق Inbox جامعة عجلون الوطنية تنظم يوم غد اليوم العلمي لكلية الحقوق Inbox  
يوميات مشرف تربوي يوميات مشرف تربوي  
مصانع الرجال: 23 مصانع الرجال: 23  
الجامعة الألمانية الأردنية تحرز مراكز متقدمة في  امتحان الكفاءة الجامعية الجامعة الألمانية الأردنية تحرز مراكز متقدمة في امتحان الكفاءة الجامعية  
أحياها الشاعر حيدر محمود: نــدوة شــعريــة في اليـرمـوك أحياها الشاعر حيدر محمود: نــدوة شــعريــة في اليـرمـوك  
القبعة والكاتب القبعة والكاتب  
دوام جامعة اليرموك ليوم غد الخميس دوام جامعة اليرموك ليوم غد الخميس  
الأردنية والتكنولوجيا من أفضل 10 جامعات عربية الأردنية والتكنولوجيا من أفضل 10 جامعات عربية  
الادارة المدرسية الناجحة وأهميتها في العملية التعليمية الادارة المدرسية الناجحة وأهميتها في العملية التعليمية  
محاضرة في جامعة عجلون الوطنية حول خدمات الصيرفة الإسلامية محاضرة في جامعة عجلون الوطنية حول خدمات الصيرفة الإسلامية  
مؤتمر التعددية الثقافية في اللغة والأدب في جامعة الزيتونة الأردنية مؤتمر التعددية الثقافية في اللغة والأدب في جامعة الزيتونة الأردنية  
محاضرة لرئيسة بعثة صندوق النقد الدولي بالهاشمية محاضرة لرئيسة بعثة صندوق النقد الدولي بالهاشمية  
أ.د. باديس فوغالي الجزائر مفكرات بشير خلف 2  
الشاعرة د.إيمان الصالح العمري للذين يفتحون بوابات التأويل  
محمد فتحي المقداد التساؤلات على مدارج رواية (إلقاء القبض عليّ حاسر الرأس)  
(سعیدة باش طبجي*تونس) إلى نزار بمناسبة ذكرى وفاته شُکرا نزار  
محمد سراج الزغول . رسالة الى جرادة....  
رضوان صابر يا شام  
 د.اسمهان الطاهر المرأة نصف المجتمع وروح الحياة  
د. محمود الشلبي للعشاق فقط....  
حسن جلنبو وكل مساء  
د.عبد الرحيم مراشدة ( من أوراق مواطن عربي)  
 
Thamer M. Alhiti عنوان اللوحة : غفوة الناعور الناعور هو احد وسائل سقي البساتين على ضفاف الفرات في العراق والتي تدور بقوة جريان الماء لذلك النهر وقد انشأت منذ الاف السنين بعبقرية مدهشة وهي تعمل لوقتنا هذا بسواعد وهمة شباب

حنين... وسبع أخريات

يوميات ميت
  10679253
 
28/ 02/ 2021   
   جميلة سلامة
جميلة سلامة (تنوّعٌ في المواضيع وغزارةٌ في الإنتاج) د. سلطان الخضور
 
جميلة سلامة (تنوّعٌ في المواضيع وغزارةٌ في الإنتاج)
د. سلطان الخضور
تعتبر الشاعرة جميلة سلامة من الشواعر العربيات اللواتي لا تسلط عليهن
الأضواء, وشاعرتنا معرض البحث شاعرة قديرة قد تفوق فيما يصدر عنها من أنتاج من حيث الكم والنوع والالتزام من يعتبرن رائدات ثقافيات في المجتمع المحلي والعربي بشكل عام. وأجدها بعد دراسة منتجها تستحق أن يسلط عليها الضوء كشاعرة غزيرة الانتاج تتناول في انتاجها مواضيع متنوعة, وتلتزم في قصائدها جمال المعنى وعمقه وتفعيلة عروضية محددة على الأقل فيما كان لي أن أطلع عليه من قصائد. هذه القصائد التي تبدو واقفة بثبات وثقة وجدية, بعيداَ عن المفردات المبتذلة, وبعيداَ عن العوم في بحر اللاجدوى.
ويحسب لجميلة سلامه نشاطها الثقافي المتواصل والمتنوع ما بين الشعر والنثر, فهي عضو في العديد من المنتدبات الثقافية ورئيس تحرير لمجلة ألوان للثقافة والفنون.
ولدراسة ما تنتجه الشاعرة جميلة سلامة وحتى يكون العمل ممنهجاً, اخترنا أن تكون القصائد التي أصدرتها في شهر نيسان الماضي كشواهد على غزارة الإنتاج والتنوع والالتزام العروضي, فقمنا بإحصائها, فوجدناها كما هم غيرها من الشعراء تتناول مواضيع عديدة تهم المجتمع فقد أصدرت الشاعرة جميلة سلامة خلال الشهر المذكور ما زاد عن العشر قصائد, وقياساً عليه تستطيع ان تنتج ما لا يقل عن مئة قصيدة في السنة.
وأحسبها فيما أوردته من قصائد تركز على الفكرة, فإن اوصلتها, اكتفت فتوقفت ولو احتاج الأمر لأبيات معدودات كما هو في قصيدة كتبتها بمناسبة "يوم الأسير", لم تتجاوز في عددها الثلاثة أبيات والتي تحاول فيها أن ترفع من معنويات الأسير وتوصل فكرة أن الأسير قد يكون حراً ولو كان خلف القضبان وأن الأسر هو أسر الفكر وأن السكوت بحد ذاته هو أسر وإن كان الساكت بعيداً عن القضبان, فقد أوصلت هذه الفكرة دون الحاجة للإطالة أو التكرار.
تقول جميلة
حراَ ستبقى رغم قيد المعتدي / رغم الظلام وقسوة السجان
لا تنحني روح تحلق في العلا / فالسجن في الأفكار والوجدان
نحن الأسارى قيد ذل سكوتنا / ولأنت حر الروح في القضبان
ومن القصائد ما يساق في المستوى العادي المألوف, ما بين العشرة إلى الاثنتي عشر بيتاً, كما في قصيدة " أعيديني" فهي تبدو هنا حائرة تفكر في هذا الزمان الذي لم يعد عادياً, بل حائر ومحير قد يفقد أحدنا ذاكرته كما تقول لما يواجه من تقلبات هذا الزمان, والتي تظهر فيها أيضاً عاطفة الحنين إلى الماضي الذي لم يعد كما كان, والذي تغيرت فيه ملامحنا, وبات مليئاً بالفوضى التي كان لها أثر حتى على لغتنا, فهي بهذه القصيدة تحاول أن تطل من نافذتها على ملامح للأمل القادم, إلا أن هذه الملامح تفر هاربة, فهي كالسراب كلما اقتربت منه ابتعد وتلاشى.
أعيديني لبدء البدء
ذاكرتي
لدهشة موسم يزهو
بأغنيتي
لضحكة عالم يصحو
بلا ألم
ولا ينداح مرعوبا
بلا جهة
أعديني إلى وجهي
الذي أمسى
بغير ملامحي ،،بل صار/
أحجيتي
طلاسم عمري المخذول/
تكتبني
وتملأ خانة الأحزان/
في لغتي
وتومض شاردات البرق/
صارخة
بألف تساؤل ينمو
على شفتي
أعيدي لهفة الأطفال
بي عطش
لأسقي من نمير الضوء
نافذتي
تناءت عن يدي الأحلام
هاربة
وبت أخط من فوضاي
خارطتي
أسطر نجمة في القلب
أسكنها
وأملأ باصطياد الوهم
أزمنتي
أتمم باقتطاف التوق
من وجعي
خوابي الجرح كي أروي
مخيلتي
وأعكس لهفة الإنسان/
للمفقود
في زمن بلا ذكرى
وأمنيتي
ألملم من نثار البعد
أجوبة
وأملأ من يقين الروح
أوردتي
أما من حيث المواضيع فقد تنوعت ما بين الشوق للماضي والحيرة من الحاضر, والتحسر على ما حل بالشعر العربي من تيه يصل لدرجة الإفلاس الأدبي والذي شبهته بالخراب , وكذلك التغزل في ربيع نيسان, وعلم الاجتماع الذي يتحدث عن تحولات البشر وطبائعهم وغيرها من المعاني الوطنية والقومية والدينية.
أما على الصعيد الفني فقد التزمت جميلة سلامة بالبحر والتفعيلة والقافية بغض النظر عن رأينا الشخصي بهذا الموضوع, وعلى قلة الشعراء الذين يلتزمون بذلك, ونستطيع في هذا المجال بالإضافة لما أوردنا من أمثلة سوق هذه القصيدة التي عنونتها ب "حتى متى؟" كمثال على التزامها الشعري, حيث جاءت القصيدة على البحر البسيط .
والتزمت تفعيلة البسيط "مستفعلن فعلن مستفعلن فعلن" - - ب - ب ب -
- - ب – ب ب - .
أما القافية فقد التزمت الشاعرة بالقاف المتحركة بالضم
حتى متى وهشيم القلب يحترق؟ / كل الجراحات من جنبيه تنفتق
لا تسألوني عن الأيام ما فعلتْ / ولا عن الشعر إمّا زال يندفق
ما عدت أهتمّ بالمعنى وطلسمه / فقد عرفتُ حروفي كيف تنبثق
نمضي وتتبعنا أحلامنا عبثاً / أين الفكاك وهذا الفقد ملتصق؟
ماذا تبقى؟ أجبني دُلّ أوردتي / على براح به الأشواق تنعتق
كل المسافات لا تدنيك من كبدي / فكيف يسلوك هذا الخافق النزقُ؟
وقي الختام نرجو أن نكون قد أوفينا هذه الشاعرة جزءاً مما تستحق.


تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط ، ويحتفظ موقع 'ألوان للثقافة والفنون' بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أو خروجا عن الموضوع المطروح ، علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .



اختر هنا لادخال التعليق

الاسم
التعليق
أدخل الرقم السري