التعليم عن بُعد .. الضرورة والعوائق التعليم عن بُعد .. الضرورة والعوائق  
إضاءة على كيفية استعمال اللغة في مواقف التواصل الضدية إضاءة على كيفية استعمال اللغة في مواقف التواصل الضدية  
" التعلم عن بعد " د. سماهر السرحان  
جامعة اليرموك تسمح لطلبتها التسجيل 12 ساعة في الفصل الصيفي جامعة اليرموك تسمح لطلبتها التسجيل 12 ساعة في الفصل الصيفي  
  عميدة شؤون الطلبة باليرموك تلتقي طلبة الجاليات العربية عميدة شؤون الطلبة باليرموك تلتقي طلبة الجاليات العربية  
 التربية والتعليم.3 التربية والتعليم.3  
الجزء الثاني من بحث التربية والتعليم. الجزء الثاني من بحث التربية والتعليم.  
التربية والتعليم. التربية والتعليم.  
جامعة عجلون الوطنية تنظم يوم غد اليوم العلمي لكلية الحقوق Inbox جامعة عجلون الوطنية تنظم يوم غد اليوم العلمي لكلية الحقوق Inbox  
يوميات مشرف تربوي يوميات مشرف تربوي  
مصانع الرجال: 23 مصانع الرجال: 23  
الجامعة الألمانية الأردنية تحرز مراكز متقدمة في  امتحان الكفاءة الجامعية الجامعة الألمانية الأردنية تحرز مراكز متقدمة في امتحان الكفاءة الجامعية  
أحياها الشاعر حيدر محمود: نــدوة شــعريــة في اليـرمـوك أحياها الشاعر حيدر محمود: نــدوة شــعريــة في اليـرمـوك  
القبعة والكاتب القبعة والكاتب  
دوام جامعة اليرموك ليوم غد الخميس دوام جامعة اليرموك ليوم غد الخميس  
الأردنية والتكنولوجيا من أفضل 10 جامعات عربية الأردنية والتكنولوجيا من أفضل 10 جامعات عربية  
الادارة المدرسية الناجحة وأهميتها في العملية التعليمية الادارة المدرسية الناجحة وأهميتها في العملية التعليمية  
محاضرة في جامعة عجلون الوطنية حول خدمات الصيرفة الإسلامية محاضرة في جامعة عجلون الوطنية حول خدمات الصيرفة الإسلامية  
مؤتمر التعددية الثقافية في اللغة والأدب في جامعة الزيتونة الأردنية مؤتمر التعددية الثقافية في اللغة والأدب في جامعة الزيتونة الأردنية  
محاضرة لرئيسة بعثة صندوق النقد الدولي بالهاشمية محاضرة لرئيسة بعثة صندوق النقد الدولي بالهاشمية  
حسن جلنبو مدينتي المسافرة  
محمد الصمادي قصص قصيرة جدا القاص: محمد الصمادي  
يوسف أحمد أبو ريدة البيان قبل الأخير ----  
د.عبد الرحيم مراشدة (صاحب المال)  
محمد فتحي المقداد تقديم الروائي محمد فتحي المقداد. لكتاب(خبايا المرايا /للأديب رائد العمري)  
رضوان صابر لا_كوكب  
زهرة سليمان أوشن امي....  
 د.اسمهان الطاهر كن هاديء كموسيقى ناي  
أ.د. باديس فوغالي الجزائر العربية صراعات مآثر وأمجاد اللغة العربية والتدريس (16)  
د. ابتسام الصمادي الوشم(من مجموعتي الجديدة:والشوق شأنك)  
 
قصص قصيرة جدا القاص: محمد الصمادي ١- قال لها: "مبارك الجاكيت، لقد كان أجمل من كلّ قصائدك. للعلم؛ القاصّة لم تقرأ الشعر، وهو لم يستمع إلى قصّتها. لقد جذبته قصّة شعرها
 
 عبد الكريم احمد الزيدي لماذا الشعر
عبد الكريم احمد الزيدي
بحر المكارم لأنك تسمع
بحر المكارم
عبير الطراونه ليلة الأمس
عبير الطراونه
بحر المكارم ذنب من ؟
بحر المكارم
بحر المكارم مساء العابرين
بحر المكارم

حنين... وسبع أخريات

يوميات ميت
  12635544
 
13/ 10/ 2021   
  أحمد الخطيب
تفاح المسافة
 
تفاح المسافة / 2002
______________
الأرضُ غابةُ ذكرياتٍ
والمفاتيحُ الكثيرةُ فُرجةُ المنفيِّ
مِنْ جسدِ المكان إلى المرايا
هي نصفُ كأسٍ شُرِّدَ العشاقُ في يدها
وكانوا يعتلون حصانَ مَنْ ذهبوا
إلى باب الحكايةِ قبل عشرين سنةْ
وخاطوا ثوبنا بيدٍ مملَّحةٍ
ومرّوا بالعديد مِنَ الصُّورْ
كانوا يُسَمُّونَ القصيدةَ باسم بيدرها
كانوا يعدّون الحصى في البحر
ينطلقون مِنْ سور المكانْ
كانوا يخيطون الترابَ بغيمةِ الماضي
كانوا يمدُّون النشيدَ بلحمنا
فأعارنا المنفى نهارا
هي نصفُ كأسٍ شُرِّدَ العشاقُ في يدها، وقابُ القوس مفتاحُ الحكايةِ، وزرُ سيدةٍ ولا تزروا بها، وكان أكثر مِنْ غزالٍ غيْر ذي عوج، وكان البحرُ تفاحَ المسافةِ، نتبع السببَ القديمَ، نُميرُ أمَّتنا غيوما
ما كان يشغلهمْ حوارُ الشِّعرِ، تفاحُ المسافةِ، والسحابُ مسافةٌ للموتِ، هل كنا نعي الدانوبَ في حركاتهِ، هل كان ينقصُنا التحدّث للترابْ؟
ذَهَبَ البريدُ إلى المنافي بالكتابْ!
الممكنُ الموجودُ في عَدَم القصيدةِ غامضٌ
وأنا أوضِّحُ ما أشاءُ مِنَ الصُّورْ
تركوا مكاني خالياً، فرأيتُ بعد الحربِ مفتاحي يئنُّ مِنَ الحكايةِ، قلتُ أسلمُهُ إلى جسدي، وأنصفُ حبة التوتِ الوحيدةَ في بطون العارفينَ، لعلَّ أحداقي تمرُّ على البيوتِ
دخلوا إلى أسماء أبنائي، وَغَذّوا السَّيْرَ، مَهلاً أيها المفتاحُ إني فاتني أمرٌ، أظنُّ وجدتُ أهلي يرحلونَ إلى المنازل، بعضها مِنْ غير ماءْ
دخلوا إلى سرِّي، وعن سرِّي قرأتُ هناك في حيفا، أغيثوا عاشقاً وَرَدَ السنابلَ تحت قوس الغيمِ أمطر لؤلؤاً، ومضى إلى ريح الغيابْ
دخلوا فرادى في المدينةِ، نسّبوا الموتى إلى رئةِ السماء وكنتُ أرقبهمْ على جسر المعلّق، كان يرقبهمْ معي صوتي، وكنا نهتدي بالنجم، مات السيفُ قبل طلوع شمس الأغنياتِ، ورتَّبوا صوتي على وترٍ جديدْ
كتبوا على كأسي كلاماً
مَنْ نحن أيتها الحكايةْ
مَنْ سرَّبَ المعنى إلى الدانوب
مَنْ نَخَرَ الشجرْ
مَنْ نوَّسَ القنديلَ
مَنْ سَرَدَ الردى عن لحمة الأبواب؟
كنا، أنا، أنتَ القريبُ مِنَ الغناءِ، ومِنْ تفاصيل الغمامِ وكان يَجْمَعُنا مقامٌ واحدٌ، رئةٌ تُرشِّحُ في البعيدِ هواءَها كانت مسافتنا القصيدة بين حيفا والمعلّقِ واختبار الموت، والخيل المسوَّمةِ الجموحةْ
كنا نشاهدُ معطياتِ الأرض في حيفا
ولادَتنا
البئرُ
والجميزُ أنسَبُها لنا
ويقال إنِّا قد تطيَّرنا على جسر المعلَّقِ جاءتِ الأحمالُ كالجبل الطريدِ من الكهوفِ، وكان تفاحُ المسافةِ عاشقاً مثلي، تجاوزنا حدودَ النخل، أنْبَتنا الحصى في الرمل أنْبَتنا السماءَ كواكباً، وبزينةِ الماضي أقمنا حُلْمنا فوق السحابْ
دخلوا إلى الوحشيِّ في الزمن الجديدْ
حُشِرَ الكلامُ عن الحقيقةِ
لا مرايا في بيوتِ الناس
كان يؤمّنا الدانوبُ
كان الشِّعرُ تفاحَ المسافةِ
يا ترابْ!
صعدوا المنافي مثقلينَ بما ترجَّلَ عن يد الدانوبِ، كانوا يشغلون الوردَ بالنحل الفلسطيني، وكانوا غائبينَ عن الحضور، ولَمْ يصلْ نصفي إلى التابوتِ بعدُ، ونسّبوا موتي إلى المعنى وجوداً صالحاً، غيْرَ الذي قد كان في ثوب النشيدِ، فقلتُ: أيُّ الأخضرينِ ينام على السرابْ؟
صعدوا معي
كنا نعرّقُ ثوبَنا
في أيِّ ركنٍ كان يعطينا المعلمُ حصَّةً؟
في أيِّ مقهى كان ينتسبُ النشيدُ لفرجةِ الأحبابْ؟
كانت مسافتنا القصيدة بين حيفا والمعلَّقِ، أمَّنا الجبريُّ في اللغة الجريحةِ، كان يشتقُّ المها مِنْ مهرجان الموتِ كان يفضُّ أترابَ القصيدةِ بالغناء المرّ، يشتقُّ الندى مِنْ حالة النسيان عند الشعبِ، يدخل قاصداً غرناطة الأولى بماء الشِّعر، لكنَّ الوقوفَ على المرايا كالشظايا
هم أدلجوا السرَّ الخفيَّ
ونوَّسوا ماء البرايا
ذَهَبَ الكلامُ إلى الدفاع عن المرايا
ذَهَبَ البريدُ إلى الرسالة بالجواب
أوَلَمْ نُكَسِّرْ ثلثَ مرآةٍ حناناً مِنْ لَدُنَّا
أوَلَمْ نُجَرِّبْ حظنا في الموتِ يا أهلي
وكان الشِّعرُ ينبتُ كالزَّغبْ
تلك أيامٌ خلتْ
شهِدَ المكانُ وجودَنا
شهِدَ السؤالُ جوابَنا
البئرُ والجميزُ أغنيتانِ تتصلانِ في
لحم السرابْ!!


تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط ، ويحتفظ موقع 'ألوان للثقافة والفنون' بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أو خروجا عن الموضوع المطروح ، علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .



اختر هنا لادخال التعليق

الاسم
التعليق
أدخل الرقم السري